Hala
, June 10, 2018
by Hala Oran

احصلي على أكبر فائدة من هذه المكونات الرائعة بمزجها مع شريكها المثالي


يقولون "يد واحدة لا تصفق" وهذا الأمر ينطبق على مكونات العناية بالبشرة؛ فمزج المكونات هي الخطوة الأكيدة الأولى للحصول على بشرة خالية من العيوب. مهما كان المكون جيداً بذاته فهناك دائماً طريقة للاستفادة منه أكثر. عندما تمزجين مكونين أساسيين مع بعضهما البعض تزيدين فاعليتهما.

هناك دائماً مكون يكمل الآخر. ولتحلي أكثر من مشكلة في نفس الوقت مثل التجاعيد وجفاف البشرة والشحوب والبثور والرؤوس السوداء إليكِ أربعة من المكونات الرائعة للعناية بالبشرة وكيف تمزجينها مع مكونات فعالة أخرى لتضاعفي فعاليتها ونتيجتها.


1 || سيروم فيتامين C

فيتامين C هو المكون البطل كونه يندرج في كل خطوة عندما تريدين حل مشاكل علامات التقدم في السن. فهو يحفز انتاج الكولاجين مباشرة ويخفف تصبغات البشرة ويوحد لونها بالإضافة إلى أنه يخفف شحوبها. وحتى تحصلي على النتيجة المثالية من فيتامين C لا بد أن تمزجيه مع ثلاثة مكونات نشطة وهي:


CoQ10 ونيكوتيناميد وكارنتين

امزجي هذه المكونات مع فيتامين C ولاحظي انتعاش بشرتك ونضارتها وبنفس الوقت علاج مشاكلها والتخلص من شحوبها.





2 || الريتينول

يعرف الريتيونول بأنه المكون الأول لمقاومة علامات التجاعيد وهو مستخلص من فيتامين A ويعمل على الطبقة الخارجية للبشرة وبنفس الوقت يعزز انتاج الكولاجين. سيخفف الريتينول التجاعيد وينعم البشرة ويوحد لونها بشكل ملحوظ. عرضه الجانبي الوحيد الغير محبذ للكثيرات منا أنه قد يسبب الجفاف والتهيج. كيف تتجنبي هذه الأعرض؟ امزجي الريتينول مع:


حمض الفريوليك

حمض الفريوليك هو حمض مضاد للأكسدة ويحتوي على الكثير من خصائص التلطيف التي ستخفف من الجفاف الذي يسببه الريتينول. كما أنه يخلص جسمك من الجذور الحرة التي تدمر الكولاجين الطبيعي وتسبب ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.





3 || حمض الهيالورونيك

خلايا بشرتك تحتاج لهذا المكون النجم حاجة جسمك للماء، فحمض الهيالورونيك يضفي الحياة على خلايا بشرتك ويرطبها. مكون الترطيب الأول الموجود طبيعياً في البشرة. مع التقدم في السن نخسر من حمض الهيالورونيك وبالتالي تصبح بشرتنا أكثر جفافاً وأقل امتلاءً ورطوبة.


السيراميد

قد تخسر بشرتك رطوبتها (الماء والزيوت) بفعل التبخر والسيراميد يعمل كحاجز للبشرة. حمض الهيالورونيك مع السيراميد هو مزيج الترطيب الأفضل على الإطلاق.




حمض الجليكوليك

عندما نقول حمض الجليكوليك يخطر ببالك العديد من الأمور من إعادة تجديد سطح البشرة وتقشيرها. من المهم أن تعرفي أن بشرتك تهرم كل دقيقة وهذا عندما تموت الخلايا الخارجية لتفسح المجال لتكون الخلايا الجديدة. ولكن كيف ستفسحي المجال لتلك الخلايا الشابة بأن تحل محل الخلايا القديمة الباهتة؟ تعتبر مكونات التقشير مثل حمض الجليكوليك أسرع طريقة لإذابة وإزالة الجلد الميت والكشف عن البشرة المنتعشة والصحية تحتها. تخافين من التقشير؟ نتفهم ذلك، فقد يترك بشرتك جافة ومتهيجة ولهذا السبب لا بد أن تمزجي حمض الجليكوليك مع المكونات التالية.


حمض اللبنيك وحمض التفاح وحمض الليمون والبيتا هيدروكسي وحمض الساليسيليك

بدلاً من أن تستخدمي حمض الجليكوليك وحده بتركيزه العالي امزجيه مع بعض الأحماض الأخرى لتساعدي على التخلص من الخلايا الميته بطريقة أكثر لطافة وفعالية. وتذكري أن التقشير الجيد يساعد على امتصاص افضل للمكونات.






You May Also Like








10‏/06‏/2018